08/14/2018

مبادرة "دبي للعقارات" للتوفير في الطاقة تسهم في التخلص من 1450 طناً من الانبعاثات الكربونية سنوياً

  • دبي للعقارات تتعاون مع "هانيويل" و"سيجنفاي" لتعزيز كفاءة الطاقة في مجمع "إكزكيوتيف تاورز" في منطقة الخليج التجاري
  • التحسينات ستسهم في توفير 3.3 مليون كيلوواط ساعي من الطاقة سنوياً

دبي، 14 أغسطس 2018: أكملت شركة دبي للعقارات التابعة لدبي القابضة عملية تركيب أنظمة توفير الطاقة في مجمّعاتها السكنية بما يسهم في التخلص من 1450 طناً من الانبعاثات الكربونية سنوياً. وقد قامت شركة التطوير العقاري الرائدة بتكليف شركة "هانيويل" العالمية المدرجة ضمن قائمة "فورتشن 100" والمتخصصة في قطاع البرمجيات الصناعية، إضافة إلى شركة "سيجنفاي" (المعروفة سابقاً باسم "فيليبس للإضاءة") الرائدة عالمياً في مجال الإضاءة، بتنفيذ التحسينات على كفاءة الطاقة في مجمع "إكزكيوتيف تاورز" في منطقة الخليج التجاري ضمن جهودها الرامية إلى تعزيز الاستدامة في المجمعات التابعة لها. 

وتشمل هذه الجهود تحسين أنظمة المباني والمنشآت في 11 برجاً، ما ينتج عنه توفير 3.3 مليون كيلوواط ساعي من الطاقة سنوياً* وتوفير 1.5 مليون درهم في تكاليف الطاقة السنوية أيضاً. وتعادل عملية التخلص من الانبعاثات الكربونية المحتملة إزالة 310 سيارات من الطرق لمدة عام كامل، أو زراعة 336 شجرة. 

وبهذه المناسبة، قال رائد النعيمي، الرئيس التنفيذي لمجموعة دبي للعقارات: "إننا ملتزمون تماماً بتكوين مجمعات مستدامة وتتمتع بالكفاءة في استخدام الطاقة، وتعتبر هذه الجهود خطوة أخرى على الطريق الصحيح. وعلاوة على عمليات التحسين في المنشآت، فإننا نواصل تطوير مناطق خضراء كبيرة في مجمعاتنا السكنية كما يتضح جلياً في مشروع الجدار الأخضر في ’دبي وارف‘ والذي يعتبر الجدار الأكبر من نوعه في الشرق الأوسط". 

وأضاف: "نسعى إلى المساهمة في الجهود المحلية عبر تحويل دبي إلى مدينة صديقة للبيئة ودعم المبادرات التي تشجع على تعزيز كفاءة الطاقة تماشياً مع أهداف استراتيجية دبي المتكاملة للطاقة". 

وانسجاماً مع جهود إمارة دبي الرامية إلى مضاعفة كفاءة الطاقة بحلول عام 2030، تعاونت شركة دبي للعقارات مع "سيجنفاي" لإدخال تعديلات وتحسينات على الإضاءة الحالية في 11 مبنى سكنياً وفي مواقف السيارات التابعة لهذه المباني وتحويلها إلى إضاءة بتقنية LED، أي أن التعديلات دخلت على 16000 نقطة إضاءة. وانعكست النتائج على تحسين مستوى راحة السكان والزوار في المجمع السكني. 

*إن 3.3 مليون كيلوواط ساعي من وفورات الطاقة السنوية المحققة تأتي نتيجة تحسين نظام إدارة المباني من قبل شركة هانيويل وتغيير الإضاءة إلى تقنية LED من قبل شركة سيجنفاي

من جانبه، قال جوكتج جور، الرئيس التنفيذي لدى شركة "سيجنفاي" بمنطقة الشرق الأوسط وتركيا وباكستان: "يمكن لإدخال التحسينات على المباني لجعلها أكثر كفاءة في الطاقة أن يعود بفائدة جمّة على البيئة المحيطة وأن يحقق وفورات مالية كبيرة. ويسرنا أن نتعاون مع شركة دبي للعقارات في هذا المشروع، خاصة وأن الشركتين تتشاركان القيم نفسها والتي تشمل التقليل من الأثر البشري على البيئة، فضلاً عن التزام الشركتين برؤية 2030 في الإمارات. ويأتي تشجيع عملية التحول نحو استخدام إضاءة LED في صميم التزامنا بتعزيز الاستدامة". 

وبالتعاون مع "هانيويل"، تم تنفيذ نظام محسّن ورقمي بشكل كامل لإدارة المباني بهدف مراقبة الخدمات والأدوات الميكانيكية والكهربائية ضمن أنظمة ومنشآت المباني. كما تم دمج وحدات التكييف المروحية ضمن نظام إدارة المباني للمساعدة على مراقبة استهلاك الكهرباء وخفض تكاليف الطاقة. وفي إطار هذه الأولويات، نفذت "هانيويل" برنامج التحكم المنطقي لتشغيل وحدات التكييف المروحية وفقاً لبرنامج محدد زمنياً يعمل على تنظيم عملية التبريد ودرجة الحرارة الداخلية بناءً على درجة حرارة الهواء الخارجية. وتم تنفيذ تحليل كامل للبرنامج بهدف تحديد التحديات المحتملة وتحسين أنظمة المباني. 

وقال باولو سيرفيني، رئيس شركة هانيويل لحلول البناء في الشرق الأوسط وروسيا وتركيا وإفريقيا: "نركز على بناء عالم أكثر استدامة وذكاءً وأماناً ونلتزم كذلك بمساعدة عملائنا في دبي وحول الإمارات على تحقيق كفاءة أفضل في الطاقة، وخفض التكاليف، والتقليل من انبعاث الغازات الدفيئة. كما نعمل على المزج بين المنتجات المادية والحلول البرمجية بهدف الوصول إلى أبنية خضراء أكثر ذكاءً وترابطاً وأكثر إنتاجية وأماناً. ويسرنا في هذا الصدد أن نتعاون مع شركة دبي للعقارات لدعم مساعيها في توفير مجمعات مستدامة وتتمتع بكفاءة الطاقة". 

وتأتي هذه الخطوة في إطار جهود شركة دبي للعقارات الرامية إلى تطوير مجمعات سكنية خضراء ومستدامة وتحقق الكفاءة في الطاقة. وقد كشفت الشركة في بداية هذا العام عن أكبر جدار أخضر في المنطقة داخل مشروع "دبي وارف"، حيث تغطي هذه الحديقة العمودية مساحة 1260 متراً مربعاً وتحتوي على ما يزيد عن 80 ألفاً من النباتات تشكل مظلة خضراء وارفة تعادل 200 شجرة ويمكنها التخلص من 4.4 طن من ثاني أكسيد الكربون سنوياً. 

سجل الآن




Loading...